التخطي إلى المحتوى

(رويترز) – ارتفعت في التعاملات المبكرة يوم الخميس بعد أن اتفقت مجموعة أوبك + على مزيد من تخفيضات الإنتاج، مما أدى إلى خفض إنتاج النفط بنحو مليوني برميل يوميا.

وسيؤدي اتفاق أوبك +، الذي يضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين مستقلين من بينهم روسيا، إلى الضغط على الإمدادات في سوق تعاني بالفعل من شح المعروض.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت 46 سنتا أو 0.5 بالمئة إلى 93.83 للبرميل بحلول الساعة 0027 بتوقيت جرينتش. وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 45 سنتًا أو 0.5 بالمئة إلى 88.21 دولارًا للبرميل.

وقالت إن تخفيضات الإنتاج، التي تعادل نحو اثنين بالمئة من الإمدادات العالمية، جاءت استجابة لارتفاع أسعار الفائدة في الغرب وضعف الاقتصاد العالمي.

وانتقدت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن الاتفاق ووصفته بـ “قصر النظر”.

قال البيت الأبيض إنه سيتشاور مع الكونجرس بشأن مسارات إضافية لخفض سيطرة أوبك + على أسعار الطاقة، في إشارة واضحة إلى تشريع قد يعرض أعضاء المجموعة لدعاوى قضائية لمكافحة الاحتكار.

من جهة أخرى، قال نائب رئيس الوزراء الروسي ألكسندر نوفاك، الأربعاء، إن روسيا قد تخفض إنتاجها النفطي، في محاولة لمواجهة تداعيات فرض الغرب سقفًا على أسعار الطاقة الروسية بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن الانخفاض في مخزونات النفط الأمريكية الأسبوع الماضي دعم الأسعار أيضًا. وانخفضت المخزونات بمقدار 1.4 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 30 سبتمبر إلى 429.2 مليون برميل.

(من إعداد مروة سلام للنشرة العربية)