التخطي إلى المحتوى

Arabictrader.com – شهد ارتفاعا خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، حيث تمكنت عقود النفط الخام من محو خسائر الجلسة السابقة وحققت بعض الأرباح، نتيجة تصريحات دولة الإمارات العربية المتحدة أمس.

أسعار النفط الآن

ارتفعت أسعار العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 1.52٪، لتسجل 88.80 دولارًا للبرميل، كما ارتفعت بنسبة 1.52٪، لتصل إلى 81.25 دولارًا للبرميل.

أهم العوامل المؤثرة في تحركات أسعار النفط

قالت المملكة العربية السعودية – أكبر مصدر للنفط الخام في العالم – أمس الاثنين، إن أوبك + ملتزمة بقراراتها لخفض إنتاج النفط، وأنها قد تتخذ المزيد من الخطوات لتحقيق التوازن في سوق الخام، وهو ما قدمت دعما كبيرا لأسعار النفط اليوم.

جاء هذا التصريح بعد ساعات فقط من التقرير الذي نقلته صحيفة وول ستريت جورنال عن بعض مصادرها المطلعة على الأمر، عن أن أوبك تدرس زيادة الإنتاج، الأمر الذي أدى إلى انخفاض الأسعار بأكثر من 5٪، وهو ما نفته صحيفة The Guardian البريطانية. وكالة الأنباء السعودية الرسمية نقلاً عن وزير الطاقة السعودي الأمير عبد الله. عزيزي بن سلمان.

في الوقت نفسه، نفت دولة الإمارات العربية المتحدة – المنتج الرئيسي للنفط في منظمة أوبك – أيضًا أنها تجري محادثات حول إجراء تغييرات على قرارات أوبك + الأخيرة، بينما أكدت الكويت على الجانب الآخر عدم وجود محادثات بشأن زيادة إنتاج.

ارتفعت أسعار النفط منذ أمس، إثر تصريحات الحكومة السعودية، حيث طغت مخاوف المستثمرين من حدوث مزيد من الانخفاض في مستوى إنتاج الخام على تلك المخاوف من تراجع الطلب على النفط بسبب توقعات الركود وإغلاق الصين الأخير بعد ارتفاع عدد الإصابات الجديدة. .

وأعلنت السلطات في العاصمة الصينية بكين، الثلاثاء، إغلاق الحدائق ومراكز التسوق والمتاحف، واستأنفت المزيد من المدن الصينية إجراء اختبارات Covid-19 الجماعية، بعد أن حذرت الصين مواطنيها أمس من أن بكين تمر بواحد من الأسوأ. ينتشر الوباء بالمدينة، وفرضت سلطات المحافظة قيودًا. عند دخوله.

تنتظر الأسواق حاليًا اجتماع أوبك + الذي سيعقد في 4 ديسمبر، قبل يوم واحد من دخول قرار الاتحاد الأوروبي بحظر وارداته البحرية من النفط الروسي حيز التنفيذ، وكذلك بدء تنفيذ مقترح مجموعة الدول السبع بشأن تحديد سقف. على أسعار النفط الروسي.

يأتي تعافي النفط اليوم بعد أن شهد أسوأ خسائر أسبوعية له منذ أغسطس واستمر في انخفاضه خلال تعاملات أمس، بعد مخاوف من تراجع الطلب على النفط نتيجة ارتفاع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة – أكبر مستهلك للنفط الخام في العالم. – ودفعت سياسات الصين الصارمة لمنع انتشار Covid-19 النفط نحو الهبوط.

توقعات المحللين لأوضاع سوق النفط

يعتقد ستيفن إينيس، الشريك الإداري في SPI Asset Management، أن الخطر الحقيقي لقرار تحديد سقف أسعار النفط الروسي هو احتمال انتقام روسيا ومنعها من تصدير النفط إلى الدول التي تحاول الامتثال للقرار، الأمر الذي من شأنه أن يحول ذلك إلى صدمة تسبب ارتفاعا قويا في أسعار النفط.