التخطي إلى المحتوى

طوكيو (رويترز) – أنهى المؤشر الياباني تعاملات يوم الخميس عند أعلى مستوى في أكثر من شهرين متتبعًا وول ستريت التي سجلت مكاسب خلال الليل على أمل أن يبطئ مجلس الاحتياطي الاتحادي وتيرة رفع أسعار الفائدة.

وأغلق مؤشر نيكي مرتفعا 0.95 في المئة عند 28383.09 نقطة وهو أعلى مستوى منذ 13 سبتمبر أيلول.

وقفز مؤشر توبيكس الأوسع نطاقا 1.21 بالمئة إلى 2022.80 نقطة.

أنهت المؤشرات الرئيسية في وول ستريت ليلة الأربعاء بمكاسب قوية، بعد أن أظهر محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي في نوفمبر أن وتيرة رفع أسعار الفائدة قد تتباطأ قريبًا.

أظهر محضر الاجتماع الذي عقد في 1 و 2 نوفمبر، والذي رفع فيه الاحتياطي سعر الفائدة الرئيسي بمقدار 75 نقطة أساس للمرة الرابعة على التوالي في محاولة لكبح التضخم المرتفع إلى أعلى مستوياته منذ عقود، أن المسؤولين إلى حد كبير توافق على أنه يمكنهم التوقف عن الرفع. اهتمام كبير ومجرد التحرك بخطوات أصغر.

قال شيهيرو أوتا، مساعد المدير العام لأبحاث الاستثمار وخدمات المستثمرين في SMBC Nikko Secure، إن المحضر عزز المعنويات، حيث توافد المستثمرون العالميون على الأسهم اليابانية.

كانت الشركات ذات الوزن الثقيل المرتبطة بالرقاقة هي الأفضل أداءً على مؤشر نيكاي، حيث قفز سهم طوكيو إلكترون وأدفانتست بنسبة 3.55 و 4.56 في المائة على التوالي.

قفز مؤشر شركات الشحن بنسبة 5.07 في المائة، متقدماً المكاسب بين 33 مؤشراً فرعياً في بورصة طوكيو للأوراق المالية.

وارتفع سهم نيبون يوسن 6.05٪ بينما قفز سهم Mitsui OSK Lines 4٪.

(من إعداد مروة غريب للنشرة العربية – تحرير سهى جدو)