التخطي إلى المحتوى

واشنطن (رويترز) – سجلت الحكومة الأمريكية عجزا في الميزانية قدره 211 مليار دولار في يوليو تموز بانخفاض 30 بالمئة عن العجز البالغ 302 مليار دولار المسجل في نفس الشهر من العام الماضي بسبب زيادة طفيفة في الإيرادات وتراجع في إيرادات وزارة الخزانة الأمريكية. وقالت الإدارة يوم الأربعاء. الإنفاق المتعلق بـ COVID-19.

وأضافت الوزارة أن الإيرادات في يوليو ارتفعت 3 بالمئة عن مستواها قبل عام إلى 269 مليار دولار، بينما تراجعت النفقات 15 بالمئة إلى 480 مليار دولار.

خلال الأشهر العشرة الأولى من السنة المالية 2022، انخفض العجز بنسبة 71 في المائة إلى 726 مليار دولار من 2.54 تريليون دولار في الفترة نفسها من العام السابق، والتي شهدت الجزء الأكبر من الإنفاق في خطة الإنقاذ الأمريكية التي قدمها الرئيس جو بايدن بقيمة 1.9 تريليون دولار.

تنتهي السنة المالية في الولايات المتحدة في 30 سبتمبر.

(من إعداد وجدي الألفي للنشرة العربية)