التخطي إلى المحتوى

سحبت الصين السيولة النقدية قصيرة الأجل من النظام المالي لأول مرة منذ ما يقرب من أسبوعين، حيث خفت عمليات البيع في السندات الحكومية وسندات الشركات.

استنفد بنك الشعب الصيني صافي ملياري (421 مليون) من خلال عمليات السوق المفتوحة، وهي المرة الأولى منذ 9 نوفمبر، وضخ ما مجموعه 368 مليار يوان الأسبوع الماضي.

هذا مع بيع السندات المحلية من قبل البنوك ومديري الصناديق حيث يسترد مستثمرو التجزئة أصول الدخل الثابت الخاصة بهم.

ارتفع الطلب على الأصول الآمنة وتحقق الاستقرار في سوق السندات مع تفشي فيروس “كوفيد -19” في الصين والخوف المتزايد من القيود الجديدة التي أثرت على معنويات المخاطرة.