التخطي إلى المحتوى

القاهرة (رويترز) – قال البنك المركزي في بيان إنه أبقى أسعار الفائدة الرئيسية دون تغيير في اجتماع لجنة السياسة النقدية يوم الخميس.

وأبقت اللجنة على سعر الإقراض لليلة واحدة عند 12.25 في المائة وسعر الإيداع لليلة واحدة عند 11.25 في المائة.

وأشار متوسط ​​توقعات 17 محللا استطلعت رويترز آراءهم إلى أن البنك سيرفع سعر الفائدة على الإيداع لليلة واحدة إلى 11.75 بالمئة من 11.25 بالمئة في الاجتماع العادي للجنة، ويرفع سعر الإقراض 25 نقطة أساس إلى 12.50 بالمئة.

ورفعت اللجنة أسعار الفائدة في الاجتماعين الماضيين، بعد إبقائها دون تغيير قرابة 18 شهرًا، حيث رفعتها 100 نقطة أساس في اجتماع مفاجئ يوم 21 مارس، وفي نفس اليوم انخفض سعر صرف الجنيه مقابل 14 في المائة، ثم زادها بمقدار 200 نقطة أساس في اجتماع 19 مايو. ماضي.

وارتفع تضخم أسعار المستهلكين في المدن المصرية إلى 13.5 بالمئة في مايو من 13.1 بالمئة في أبريل مع ارتفاع أسعار السلع الأساسية وانخفاض قيمة العملة. وارتفع معدل التضخم الأساسي إلى 13.3 بالمئة في مايو مقابل 11.9 بالمئة في أبريل.

ويستهدف البنك المركزي تضخما بين 5 و 9 بالمئة، لكنه قال الشهر الماضي إنه سيتحمل مستويات أعلى حتى نهاية العام.

حذر تقرير صادر عن Standard & Poor’s Global هذا الأسبوع من أن التصنيفات الائتمانية لعدد من البلدان ستتأثر برفع أسعار الفائدة، والتي قالت إنها تضر بظروفها المالية الهشة بالفعل، وأن مصر وأوكرانيا والبرازيل وغانا من بين الأسواق الناشئة الأكثر ضعفًا.

(تغطية صحفية لمحمود سلامة)