التخطي إلى المحتوى

أصدر البنك المركزي التركي إحصائياته لأسبوع التداول المنتهي في 17 يونيو.

وأظهرت البيانات تراجعا في الودائع بالعملات الأجنبية في حسابات الودائع، وهو انخفاض مستمر للأسبوع الثالث على التوالي. وبلغت الودائع بالعملات الأجنبية الأسبوع الماضي 212.68 مليار دولار بانخفاض 627 مليون دولار. وبلغ إجمالي الودائع 237 مليار دولار بداية العام الجاري، وانخفضت بمقدار 24.5 مليار دولار خلال الشهر الأول من العام.

وتمثل ودائع الأسر والأفراد الحصة الأكبر من ودائع العملات الأجنبية، وانخفضت ودائعهم بمقدار 949 مليون دولار خلال الأسبوع لتصل إلى 133.70 مليار دولار. وبلغت ودائع الناس بالدولار 147 مليار دولار في بداية العام.

وزادت ودائع الكيانات القانونية مثل الشركات بمقدار 321 مليون دولار لتصل إلى 78.97 مليار دولار. وتستمر الزيادة في هذا النوع من الودائع التي انخفضت منذ الأسبوع الأخير من شهر أبريل. تظل ودائع الكيانات القانونية أقل من ودائع الأفراد لأنها تعتمد على فترة سداد الديون من قبل الشركات.

كيف كان أداء الودائع التركية

ارتفعت الودائع بالليرة التركية إلى 2 تريليون و 851 مليار ليرة تركية، بزيادة قدرها 111 مليار ليرة تركية مقارنة بالأسبوع المنتهي في 10 حزيران (يونيو) الماضي، حيث تم إيداع 2 تريليون و 740 مليار ليرة تركية.

لا تزال العملات الأجنبية متفوقة في ودائعها، حيث تمثل 56.3٪ من الودائع، بينما تشكل الودائع بالليرة 43.7٪.

بقلم نجدت إرجنسوي