التخطي إلى المحتوى

اسباب ارتفاع درجة حرارة الطفل مع برودة الأطراف، من الحالات المنتشرة على نطاق واسع بين كثير من الأطفال، وهي نتيجة الإصابة ببعض الأمراض المختلفة، ويصاحبها أيضًا بعض الأعراض الأخرى المتعددة، ومن خلال هذا المقال سنستعرض أكثرها أسباب مهمة تؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الطفل، مصحوبة ببرودة في اليد والقدم، من خلال المجلة الساعه

اسباب ارتفاع درجة حرارة الطفل مع برودة الأطراف

ارتفاع درجات الحرارة فوق الحد المعروف من الأمور التي تثير قلق الكثير من الأمهات، لأن الأطفال الصغار لا يستطيعون التحدث عما يؤلمهم، خاصة في مرحلة الطفولة، وهذا يزيد من قلق الأم وتوترها في حال لاحظت ذلك. يعاني الطفل من درجة حرارة عالية، ويصاحبها برودة في الأطراف، وبالتالي سنراجع لكم مجموعة من الأسباب المسؤولة عن ارتفاع درجة حرارة الطفل، وهي كالتالي:

1- التهاب الحلق واللوزتين

تعتبر هذه الحالة من أنواع الالتهابات التي تصيب مجموعة كبيرة من الأطفال، وقد تتطور هذه الحالة إلى ظهور بعض البقع الصديدية على اللوزتين وداخل الحلق، وقد يكون ذلك نتيجة عدوى بكتيرية أو فيروسية.، لأنها تختلف من حالة إلى أخرى. إلى آخر، وهذه الحالة مصحوبة بارتفاع ملحوظ في درجة حرارة الطفل، وقد لا تظهر درجة الحرارة على أطراف الطفل، وتسبب له البرودة الشديدة، وبالتالي فمن المؤكد أكثر أن الأم تعمل على قياس درجة الحرارة من حين لآخر لوقت لطفلها.

2- التهاب الحنجرة

يعاني الكثير من الأطفال من هذه المشكلة، وهي من المشاكل التي تولد مع الطفل، وتحدث نتيجة ولادة الطفل بحنجرة غير مكتملة، وفي هذه الحالة يصاب الطفل بالتهاب الحنجرة من حين لآخر، خاصة في حالة التعرض لبعض الأمور المزعجة لهذه الحالة، ومن أبرزها التعرض للهواء، أو استنشاق بعض العطور والروائح النفاذة، والعديد من الأسباب الأخرى لتهيج الحلق. أحد الأعراض الشائعة لالتهاب الحنجرة هو الارتفاع الشديد في درجة الحرارة مع وجود برودة في المناطق المحيطة، وفي بعض الحالات، يصدر صوت مشابه لصوت المزمار.

3- التهاب السحايا

التهاب السحايا هو أحد أنواع الالتهابات التي تصيب عددًا كبيرًا من الأطفال والرضع، وينقسم إلى نوعين، أحدهما التهاب السحايا الفيروسي والبكتيري، ولكن النوع الفيروسي هو الأكثر شيوعًا بين كثير من الأطفال، ويصاحبه أيضًا التهاب السحايا. حمى شديدة مع برودة في منطقة اليد والقدم، بالإضافة إلى الشعور بألم في منطقة القدم، وعدم القدرة على المشي والتحرك بشكل طبيعي، بالإضافة إلى شحوب الوجه، والعديد من الأعراض الأخرى.

4- التهاب الأذن

والسبب الرئيسي لارتفاع درجة حرارة الطفل مع برودة في الأطراف يمكن أن يكون أن الطفل يعاني من التهاب في الأذن الوسطى، بسبب الرضاعة الطبيعية، حيث أن بعض الأمهات لم يهتمن بضرورة تربية الطفل أثناء الرضاعة، في بزاوية تقارب ثلاثين درجة، وفي هذه الحالة يرضع الطفل رضاعة طبيعية أثناء نومه بأقل من تلك الزاوية لحدوث التهاب في الأذن.

معالجة الحرارة الداخلية وبرودة الأطراف

هناك العديد من الطرق المختلفة التي يمكن من خلالها معالجة ارتفاع درجة حرارة الطفل، خاصةً إذا كانت درجة الحرارة داخلية، ومن بين تلك الطرق ما يلي:

  1. ضرورة تحديد السبب الرئيسي لارتفاع درجة الحرارة وتناول الأدوية التي تحارب نوع الالتهاب، ولن يتم ذلك بدون فحص طبي، حيث أن الطبيب وحده هو الذي يقرر نوع الدواء.
  2. يجب وضع الطفل تحت الماء مباشرة، من خلال ماء الصنبور العادي وليس الساخن، وذلك للتخلص من الحرارة وخاصة منطقة الرأس.
  3. استخدام كمادات الماء مباشرة للطفل وخاصة في منطقة الكتفين والفخذين.
  4. لا بد من إعطاء الطفل بعض الأدوية الخافضة للحرارة وأشهرها الأدوية التي تحتوي على الباراسيتامول والتي تساعد على خفض درجة حرارة الطفل ولكن يجب استشارة الطبيب أولاً.
  5. لا بد من الابتعاد عن لف الطفل ببطانيات ثقيلة، وذلك لتدفئته حتى يصل إلى مرحلة التعرق كما يظن البعض، ولكن يجب كشف الطفل وإحضاره إلى درجة حرارة الغرفة الطبيعية.