التخطي إلى المحتوى

مدريد (رويترز) – قالت السلطات الصحية في منطقة مدريد الإسبانية إنها رصدت 11 حالة إصابة مؤكدة جديدة بمرض جدري القردة يوم الثلاثاء ليرتفع العدد الإجمالي في إسبانيا إلى 48 حالة جميعها تقريبا في العاصمة.

وفي البرتغال المجاورة، التي كانت إلى جانب إسبانيا إحدى النقاط الساخنة الرئيسية لتفشي المرض الفيروسي مؤخرًا خارج المناطق الموبوءة في إفريقيا، أضافت السلطات الصحية حالتين مؤكدتين، ليرتفع الإجمالي إلى 39.

قالت منظمة الصحة العالمية يوم الثلاثاء إنه يمكن احتواء تفشي المرض، حيث قالت المزيد من الحكومات إنها ستطلق لقاحات محدودة لمكافحة العدوى المتزايدة.

منذ أوائل مايو، قامت السلطات في 19 دولة أوروبية معظمها بفحص 237 حالة مشتبه بها ومؤكدة من حالات العدوى الفيروسية، وعادة ما تكون خفيفة ومتوطنة في أجزاء من غرب ووسط أفريقيا.

لم تكن معظم الإصابات شديدة حتى الآن، وقد تم الإبلاغ عن العديد من الحالات، وليس كلها، لدى الرجال الذين مارسوا الجنس مع رجال. تشمل الأعراض الحمى والطفح الجلدي.

(من إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية)