التخطي إلى المحتوى
أنواع الذبائح المشروعة

أنواع الذبائح المشروعة التي سمح الله بعبادتها. الذبح من أهم الوسائل التي تقرب العبد بين العبد وربه تعالى، وتجعل الفرد يشكر ربه ويمدحه على النعم التي أسبغها عليه، والآن سنتعرف من خلال مقالنا اليوم على الجواب على هذا السؤال بالتفصيل.

أنواع الذبائح المشروعة

وقد فرض الله تعالى على عبادة القادرين على الذبح وشرع لنا أن نأكل اللحوم، حيث قال الله تعالى في شورى النحل آية 5 وقال (وما خلقه لكم فيه دفء وفوائد. ومنهم تأكل) وقد وصف الله تعالى الذبائح على نوعين:

النوع الأول

  • أمر الله تعالى المسلمين القادرين على أداء الأضحية في عيد الأضحى المبارك.
  • النوع الأول يشمل أيضا العقيقة والإرشاد في موسم الحج.
  • والجدير بالذكر أنه في هذه الأحوال لا يجوز شراء اللحوم بدلاً من الذبح.

النوع الثاني

  • النوع الثاني من الذبائح التي شرعها الله للإنسان هي ذبيحة لإطعام الفقراء والمحتاجين والمحتاجين وعدم حصرها بوقت معين.
  • كما في حالة الحداد، حيث يجوز شراء اللحوم، كما يجوز الذبح، يجوز في هذه الحالة شراء اللحوم وتوزيعها بدلاً من الذبح.
  • واعلم أن هذا ليس واجبا، بل هو علامة على عمل صالح يجره المسلم لأنه أعان الآخرين.

ما يذبح في الحج أو العمرة أو يرسل إلى مكة يسمى

هذا السؤال في أذهان كثير من الناس، ولهذا جئنا إليكم الآن لنعرف إجابة هذا السؤال:

  • والجواب الصحيح عن هذا السؤال أن كل ما يذبح في الحج أو العمرة أو يرسل إلى مكة يسمى النحر.

حكم الذبح لله في مكان تذبح لغير الله

يتساءل كثير من الناس عن حكم الذبح في المكان أو المكان الذي يذبح فيه لغير الله، ولهذا جئنا إليكم الآن لنعرف إجابة هذا السؤال بالتفصيل:

  • والحكم أنه لا يجوز الذبح في المكان الذي يذبح فيه لغير الله تعالى.
  • قال العلماء: الذبح في أماكنهم تشبه بهم، فيظن أحد الناس أن الذبح يكون على طريقة ما يذبحونه لغير الله، أو أنهم متشبهون بهم، وفي هذا ضرر جسيم.، بدون شك.
  • ولتلافي هذا الشك، لا يجوز الذبح في مكان لا يذبح فيه الله.
  • وقد استنتج هذا الحكم بأمر سيدنا محمد بعدم الصلاة في مسجد ضرار، الذي تأسس على معارضة النستافة والاتفاق والتآمر عليه.
  • وسبب بناء هذا المسجد أنهم بنوه ليحتمي به المسلمون الضعفاء في ليالي الشتاء الباردة.
  • لكن هذا كان مرصدا لأبي أمير الراهب الفاجر الذي كان يتآمر لقتل الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن الصلاة في مسجد ضرار، وأباح الصلاة في مسجد قباء، لأنها بنيت على التقوى من عند الله.

أسباب الذبح في الإسلام

للذبح في الإسلام أسباب كثيرة سنتعرف عليها الآن بالتفصيل:

  • الذبح من شعائر الدين الإسلامي، وقد شرع به اقتراب من الله تعالى واستجابة لأوامره.
  • كما أن الذبيحة هي شكر الله تعالى على نعمة المال والحياة.
  • كما أنه دليل على الإيمان المطلق والكامل بما قاله الله تعالى.
  • وهو دليل على صدق إيمان العبد المسلم، وامتثاله لما يرضاه ويحبه.
  • كما أن الذبح توسع في الأسرة والنفس والمحتاجين وعلاقة بالقرابة وتكريم الضيف والصدقة على الفقراء.
  • كما أن الذبح إحياء لسنة سيدنا إبراهيم الخليل عليه السلام.
  • والذبح شعيرة ليتعلم المسلم من خلاله الصبر.

ما هى شروط الذبح في الإسلام

يشترط في الذبح في الإسلام توافر مجموعة من الشروط، وهي كالتالي:

الشروط التي يجب توافرها في الذبيحة

  • ويستحب اتجاه القبلة في الذبح.
  • يشترط أن تكون الذبيحة حية عند ذبحها.
  • لا ينبغي ضرب الجثة بحجر للإسراع في موتها.
  • يشترط أن تموت الذبيحة بعد عملية الذبح وليس بأي طريقة أخرى كالضرب أو الشنق.
  • ابتعد عن إدخال السكين في النخاع الشوكي لأن هذا سيكون عذابًا لها.
  • أن تكون ذبيحة من الأضاحي المذبوح قانونا، كالترانيم، والإبل، والطيور، والأبقار.
  • يجب عمل شقوق في المريء والبلعوم والأوردة في مقدمة العنق.

الشروط التي يجب توافرها في الذبح

  • يجب أن يبدأ الذبح بذكر اسم الله الرحمن الرحيم قبل أن يقوم بالذبح، لتحل هذه الذبيحة الأكل.
  • يجب أن يكون الذبح مسلمًا أو من ديانات توحيدية أخرى.
  • يشترط ألا يكون الجزار محرما بالحج أو العمرة.
  • يشترط في الجزار أن يكون بالغاً وعاقلًا.
  • يجوز ذبح المرأة والرجل.

طريقة الذبح في الإسلام

أما طريقة الذبح في الإسلام فهي كالتالي:

  • والخطوة الأولى هي ذكر اسم الله على الذبيحة قبل أن تبدأ بالذبح، ولكن إذا نسي المضحي فلا ضرر في ذلك.
  • ولا تكتمل عملية الذبح حتى يتم قطع الشريانين والمريء والحنجرة، ويمكن قطع ثلاثة من هؤلاء الأربعة، لكن الأفضل إذا قطعوا أربعة.
  • يتم القطع في المنطقة المقعرة من الرقبة، والأفضل اتباع هذه الطريقة مع الإبل ونحوها.
  • تكون البقرة من خلال جرح حيوان يصعب ذبحه.
  • لا يجوز شحذ السكين أمام الذبيحة.
  • لا يجوز ذبح الحيوان أمام حيوان آخر.

لماذا توجد طريقة خاصة لذبح المواشي والدواجن في الإسلام؟

يتساءل الكثير من الناس عن إجابة هذا السؤال، ولهذا السبب جئنا إليكم الآن لنعرف إجابة هذا السؤال:

  • يراعي ديننا الإسلامي في أحكامه إباحة الخيرات ونهي المنكرات خوفا من الإضرار بمصالح الناس.
  • ما ينفعهم ويقيهم من مضار حرص الإسلام على إبعادهم عن الناس.
  • إذا ذبحت الحيوانات بطريقة صحيحة يفسد الدم المحبوب فيها، وتبقى الرطوبة من الجسم والفضلات محتقنة ومحاصرة في لحمها.
  • مما يؤثر سلبا على من يأكل لحومها.
  • وحكمة الذبح على الطريقة الإسلامية أن هذه الطريقة من الطرق التي تضمن خروج الدم في وقت واحد أو أكثر.
  • تضمن هذه الطريقة أيضًا حركة عضلات الحيوان وأجزائه وأطرافه.

 ما هى شروط معدات الذبح

أما شروط أدوات الذبح فهي كالتالي:

  • يجب تجنب استخدام الصدمات الكهربائية للدواجن.
  • ومن الممكن أن تكون الأدوات مصنوعة من أدوات حادة وقواطع مثل المعدن أو الحديد، كما يمكن استخدام القصب والأحجار.
  • لا يجوز استعمال الأدوات الحديثة لصعق الحيوان، كالنفخ على الطريقة البريطانية، أو المسدس بإبرة سن، أو المطرقة، أو الفأس.
  • يمكن استخدام الكهرباء على الحيوانات الكبيرة لصعقها.
  • ولا يصح استعمال الناب أو الظفر في الذبح.