التخطي إلى المحتوى

جنيف (رويترز) – قالت الولايات المتحدة إن دول العالم وافقت يوم السبت على تعديل دولي بقيادة الولايات المتحدة لقواعد تفشي الأمراض يعرف باللوائح الصحية الدولية.

تمت الموافقة على التعديلات خلال اجتماع يُنظر إليه على أنه فرصة تحدث مرة واحدة في الجيل لمنظمة الصحة العالمية لتكثيف دورها بعد ما يقرب من 15 مليون حالة وفاة خلال جائحة COVID-19.

جاء التقدم بعد التغلب على اعتراضات أولية الأسبوع الماضي من إفريقيا وأماكن أخرى.

تمثل التعديلات التي سعت إليها واشنطن، بدعم من دول أخرى مثل اليابان والاتحاد الأوروبي، خطوة أولى في إصلاح أوسع للوائح الصحة العالمية التي تحدد الالتزامات القانونية للدول بشأن تفشي الأمراض، ومن المتوقع أن تستغرق ما يصل إلى عامين.

وأشاد كروكر سفير الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة في جنيف بالتعديلات الأولية والاتفاق على تشكيل فريق عمل لاعتبار التعديلات الموضوعية والهادفة “إنجازا كبيرا”.

(من إعداد أحمد صبحي للنشرة العربية)