التخطي إلى المحتوى

سبب ألم الظهر في بداية الحمل آلام الظهر للحامل منتشرة ومنتشرة بين كثير من النساء الحوامل بنسبة كبيرة جدا خلال مراحل الحمل المختلفة سواء في النصف الأول أو الثاني أو الثالث، وغالبا ما تظهر هذه الآلام من الشهرين الخامس والسابع، والآن سنتعرف على كل ما يتعلق بهذا الموضوع من خلال مقالتنا اليوم.

سبب ألم الظهر في بداية الحمل

سنتعلم الآن من خلال ما يلي عن كل ما يتعلق بآلام الظهر، كل ما عليك فعله هو مجرد اتباع النقاط التالية:

  • آلام الظهر في الشهر الأول من الحمل أمر غير معتاد.
  • وهو ما يصيب المرأة الحامل التي تعاني من مشاكل مختلفة في أسفل الظهر قبل بداية الحمل.
  • لكن من الطبيعي أن تصاب المرأة الحامل به خلال الأشهر الأخيرة من الحمل، بسبب زيادة الوزن في الجزء السفلي.
  • مما يؤدي إلى زيادة الضغط على الفقرات القطنية من العمود الفقري.
  • تحدث آلام الظهر غالبًا في الأسبوع العشرين من الحمل.

آلام الظهر اثناء الحمل المبكر وجنس الجنين

آلام الظهر من الأعراض التي تعاني منها الكثير من النساء أثناء الحمل، خاصة في الفترة الأخيرة، ولكن هناك مجموعة من النساء يشعرن بآلام أسفل الظهر في بداية الحمل، والآن سنتعرف على آلام الظهر ونوعها. مولود جديد:

  • تم إجراء العديد من الدراسات على أكثر من ست وسبعين متطوعة خلال الشهرين الثامن والتاسع.
  • تكررت آلام الظهر عند 62٪ منهم.
  • لكن هؤلاء النساء كان لديهن حمل سابق لمرة واحدة.
  • أظهرت الدراسات أن آلام الظهر مرتبطة بعرق النسا.
  • لكن في معظم الأحيان يرتبط ألم الظهر بحقيقة أن الجنين ذكر.
  • وعلى الرغم من ثقة هذه الدراسات، إلا أن الأطباء لم يؤكدوا صحة ارتباط آلام الظهر بجنس المولود.

آلام الظهر من أسفل في بداية الحمل

تعاني معظم النساء الحوامل من آلام أسفل الظهر في بداية الحمل مما يجعلهن يشعرن بالخوف والقلق ولكن لا يجب أن يشعرن بالخوف، لأن آلام أسفل الظهر من الأمور الطبيعية التي تسببها التغيرات التي تحدث أثناء ذلك. الدورة الشهرية، ومن أسباب الشعور بآلام أسفل الظهر في بداية الحمل ما يلي:

الهرمونات

  • في الأشهر الأولى من الحمل، ينتج الجسم الكثير من الهرمونات.
  • الهرمونات التي تعمل على إرخاء المفاصل والأربطة في الرحم، ومن أبرز هذه الهرمونات البروجسترون والريلاكسين.
  • وللمساعدة في الولادة لاحقًا، لهذا السبب نجد أن استرخاء العضلات والمفاصل يؤدي إلى الشعور بألم في الظهر.

علامات الحمل المبكرة

  • قد تكون آلام أسفل الظهر علامة على الحمل المبكر.
  • إذا شعرت المرأة بألم أسفل الظهر، فهذا دليل على أنها حامل.
  • لكن لا يمكن الاعتماد على هذه العلامة فقط.

أسباب آلام الظهر عند الحامل في الأشهر الأولى

تتضمن بعض أسباب آلام الظهر أثناء الحمل ما يلي:

التعب والضغط

  • آلام الظهر في بداية الحمل لا علاقة لها بالحمل.
  • لكن له علاقة كبيرة بالإرهاق والتوتر والإرهاق، وهو نتيجة المهام اليومية من الأعمال المنزلية.
  • بالإضافة إلى العمل والجلوس لفترة طويلة على كرسي مكتب متعب.
  • بالإضافة إلى القيام بالتسوق والزيارات العائلية المتكررة ورعاية الأطفال ودروسهم.
  • كل هذا يجهد الجسم ويسبب آلام الشعر في الظهر والإرهاق.

زيادة الهرمونات

  • أثناء الحمل، يفرز الجسم هرمونات تجعل الأربطة والمفاصل في منطقة الحوض تسترخي وتكون أكثر مرونة.
  • وذلك من أجل التمدد أثناء ولادة الطفل.
  • لكن تجدر الإشارة إلى أن هذه الهرمونات لا تعمل في منطقة الحوض فقط، بل تنتشر في جميع أنحاء الجسم.
  • هذا يجعله يؤثر على جميع مفاصلك خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.
  • كما أنه يؤثر على الظهر بشكل مباشر.

ضغط عصبى

  • يساعد التوتر في حدوث الآلام في منطقة الظهر، لأن التوتر يزيد من آلام العضلات وضيقها، خاصة في مناطق الضعف.
  • إذا كانت الهرمونات تؤثر على المفاصل والأربطة، فإن الشعور بالقلق والتوتر يؤدي إلى الإضرار بالظهر.

 مركز ثقل الجسم أثناء الحمل

  • منذ بداية الحمل يتم زرع البويضة الملقحة في الرحم.
  • يتوسع الرحم تدريجياً ويتغير مركز الثقل داخل الجسم.
  • مما يؤثر على أسفل الظهر.

اتباع عادات غير صحية أثناء الحمل

  • هذه العادات هي الجلوس الخاطئ لفترة طويلة من الزمن.
  • بالإضافة إلى الوقوف لفترة طويلة مع الكثير من ثني الظهر.
  • حمل أشياء ثقيلة وحركات مفاجئة وأوضاع غير صحية.

آلام الظهر للمرأة الحامل في الشهر الثاني

يعود ألم ظهر الحامل في الشهر الثاني لأسباب عديدة، ومن هذه الأسباب ما يلي:

  1. يتراكم التعب والإجهاد والتعب في المنطقة الخلفية من جسم الحامل، نتيجة لوجود العديد من التغييرات في منطقة الحوض.
  2. بسبب زيادة الهرمونات التي تعمل على تليين الأربطة في منطقة الحوض.
  3. بسبب الوقوف لفترات طويلة والانحناء بشكل متكرر.
  4. نتيجة لتحريك مركز ثقل الحامل إلى الأمام مع نمو الجنين في الرحم.
  5. بسبب الوزن الزائد الذي يسببه نمو الطفل.

متى تكون آلام الظهر خطرة على المرأة الحامل؟

تشكل آلام الظهر خطورة على المرأة الحامل إذا ظهرت الأعراض التالية:

  • في حالة ارتفاع درجة الحرارة.
  • الشعور بألم شديد في الظهر.
  • إذا كان لديك إفرازات مهبلية غير منتظمة.
  • إذا استمر الألم لأكثر من أسبوعين.
  • في حالة حدوث نزيف مهبلي.
  • إذا حدثت تقلصات لفترات غير منتظمة وتزداد شدتها بشكل تدريجي.
  • الشعور بألم في الركبتين.
  • الشعور بالألم أثناء التبول.

نصائح لتخفيف آلام الظهر أثناء الحمل

سنقدم لك الآن مجموعة من النصائح والإرشادات للتخفيف من آلام الظهر أثناء الحمل، وهذه النصائح كالتالي:

  • يجب أن ترفع قدميك أثناء الجلوس، وتأكد من أن الكرسي ليس متعبًا من الظهر.
  • أثناء الجلوس، يمكنك وضع وسادة أسفل الظهر للحصول على دعم إضافي.
  • النوم على مرتبة صلبة ومريحة، وفي حالة عدم وجود مرتبة مريحة، ضعي لوحًا أسفل المرتبة أثناء الحمل.
  • قف بشكل صحيح، مستقيماً، ارفع صدرك للأمام وكتفيك للخلف.
  • جرب النوم على جانبك وليس على ظهرك، مع وضع وسائد تحت معدتك.
  • تجنب الوقوف لفترة طويلة من الزمن.
  • لا تجلس لفترة طويلة دون أن تتحرك.
  • تجنب حمل أشياء ثقيلة.
  • إذا كنت بحاجة إلى رفع شيء ما عن الأرض، ارفعه عن طريق القرفصاء بدلًا من الانحناء.
  • يجب عليك القيام بأنشطة بدنية آمنة للحمل.
  • يجب تجنب زيادة الوزن الكبيرة والسريعة.
  • لا ترتدي أحذية مريحة.
  • احصل على وقت جيد للراحة.