التخطي إلى المحتوى

أعراض التهابات المهبل عند النساء, يعد داء المبيضات المهبلي عند النساء نوعًا شائعًا جدًا من العدوى يحدث مرة واحدة على الأقل في العمر. في معظم الأحيان، يختفون بأدوية بسيطة أو علاج عشبي. ومع ذلك، فإنه يتكرر أحيانًا بشكل متكرر، ويطور مقاومة للأدوية، ويصبح عدوى فطرية مزمنة، ويمكن أن يؤثر سلبًا على نوعية حياة المرأة.

أعراض التهابات المهبل عند النساء

السبب الأكثر شيوعًا لداء المبيضات المهبلي هو خلية خميرة تسمى المبيضات البيضاء. تم العثور على خلية الخميرة هذه في 9 من كل 10 نساء مصابات بداء المبيضات المهبلي. عادة في أجسامنا، توجد خلية الخميرة هذه في الفلورا المهبلية. يتعايش بشكل مثالي مع البكتيريا الأخرى.

يؤدي اختلال هذا التوازن لسبب ما إلى فرط نمو خلايا الخميرة الصامتة التي لا تسبب أي شكاوى. يختل التوازن وتبدأ أعراض العدوى الفطرية في الظهور لدى المريض.

  • الأمراض التي تصيب جهاز المناعة.
  • استخدام المضادات الحيوية.
  • بعض حبوب منع الحمل.
  • قواعد النظافة غير الكافية.
  • التنظيف غير الكافي للأعضاء التناسلية.
  • يسمى استخدام الصابون الذي يفسد الفلورا بالسائل الحميد.
  • ارتدِ ملابس داخلية ضيقة من النايلون.
  • ابق في ثوب السباحة المبلل بعد حمام السباحة.
  • يمكن أن تسبب المبيضات زيادة في الخلايا الفطرية.

أعراض التهابات المهبل لدى المتزوجات

عند تشخيص داء المبيضات المهبلي، من الأهمية بمكان أن يتم فحص الإفرازات بواسطة OB-GYN وتقييمها وفقًا لذلك. لهذا السبب، من المهم جدًا أن يتم تقييمك من قبل طبيب في عيادة طبيب أمراض النساء خلال فترة غير الدورة الشهرية. إذا رأى الطبيب ذلك ضروريًا، يقوم بإجراء الزراعة وعلم الخلايا.

يمكن علاج داء المبيضات المهبلي، الذي ينتج بشكل رئيسي عن خلايا الخميرة المبيضة البيضاء، بسهولة باستخدام الأدوية. الشيء المهم هو عدم جعل عدوى الخميرة المهبلية مزمنة. لأن داء المبيضات المهبلي المزمن يؤثر سلبًا على نوعية حياة المريض، فقد لا يكون العلاج سهلاً.

أهم قضية لمنع العدوى من أن تصبح مزمنة هي القضاء على العامل المسبب لعدوى الخميرة المهبلية. على سبيل المثال، إذا كان استخدام المضادات الحيوية يسبب عدوى الخميرة، فيجب تجنب العلاج بالمضادات الحيوية قدر الإمكان، وإذا كان ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من النايلون يسبب عدوى الخميرة، فقد يكون اختيار الملابس الداخلية القطنية جزءًا من العلاج.

يجب ألا ننسى أن الأدوية توفر حلاً مؤقتًا أو جزئيًا، وللصحة وللعلاج الدائم والدائم، يجب على المرأة أن تعرف نفسها وتلتزم بقواعد النظافة والابتعاد عن المواقف التي تسبب داء المبيضات المهبلي.