التخطي إلى المحتوى

أضرار لبس الستيان أثناء النوم للنساء، حيث تسعى الكثير من النساء لبسها طوال اليوم، حتى في وقت النوم، وهي من العادات الخاطئة، والتي لها الكثير من الأضرار والآثار الجانبية، وذلك من خلال السطور التالية. نستعرض لكم عزيزي اهم الاضرار التي سببتها لبس حمالات الصدر اثناء النوم .

أضرار لبس الستيان أثناء النوم للنساء

هناك الكثير من الأضرار التي تنتج عن ارتداء الحمالات أثناء فترات النوم، لأنها من قطع الملابس التي يجب ارتداؤها أثناء الخروج من المنزل، لأنها تعمل على تنظيم شكل الجسم والملابس، كما أنها تخفي التفاصيل. من الثدي، ولا داعي لبسها أثناء النوم، ومن الأضرار التي تترتب على لبسه ما يلي:

1- تغيير لون الجلد والبشرة

ومن أبرز هذه الأضرار أن الحمالات تحتك بالجلد لفترات طويلة، بالنسبة للنساء اللواتي اعتدن على ارتدائها طوال اليوم، حتى أثناء النوم، وهذا ينتج عنه سواد وتصبغ في الجلد المجاور لحمالات الصدر، وله شكل غير مرغوب فيه. يسبب الإحراج للمرأة، لأنه يحمل علامات سوداء أغمق من لون البشرة الأصلي.

2- الأرق والسهر

كما أنه يتسبب في معاناة المرأة من الأرق وعدم القدرة على النوم بشكل طبيعي، لأنه يجعل المرأة تشعر بالضيق، ومن الأفضل عند النوم أن تتخلص المرأة من الملابس الضيقة، وتستبدلها بملابس فضفاضة حتى تشعر بالراحة أثناء النوم، ومن المعروف أن حمالات الصدر ضيقة وتسبب الأرق وتفقد المرأة راحتها أثناء النوم.

3- مشاكل و ضيق التنفس

أثناء ارتداء حمالات الصدر تعتمد على جمع الصدور، وبالتالي فهي واسعة، وبعض أنواعها مجهزة ببعض القطع الحديدية أو المعدنية، بحيث تكون أكثر تعلقًا بالجسم، وعند ارتدائها أثناء النوم، يكون هذا بشكل كبير. يؤثر على عملية التنفس وخاصة عند النساء اللواتي يعانين من مشاكل في التنفس، حيث يتسببن في الشعور بعدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي، لذلك من الأفضل عدم النوم معهن، حتى لا يشعرن بالاختناق.

4- التهاب الجلد في منطقة الثدي

يسبب بعض الالتهابات الجلدية في منطقة الثدي وحولها، لأنه يعمل على امتصاص العرق الذي يأتي من تلك المنطقة، وبالتالي يخمد العرق على الجلد لفترات طويلة، خاصة في فصل الصيف الحار، مع كثرة التعرق. مما يؤدي إلى تراكم البكتيريا والفطريات على الجلد. المجاورة لتلك الحمالات، وهذا ما يسبب التهاب الجلد، وفي بعض الحالات يؤدي إلى الاحمرار، والشعور بالحكة، والحرقان، وغيرها من مشاكل الجلد المختلفة.

5- مشاكل الدورة الدموية وقلة تدفق الدم

ارتداء حمالة الصدر لفترات طويلة أثناء النوم أو طوال اليوم من دوره أن يؤدي إلى التعرض لبعض المشاكل المختلفة في الدورة الدموية، لأن الأنواع الضيقة منها تعمل على كتم الصوت ومنع وصول الدم إلى تلك المنطقة، وهذا بدوره يسبب مشاكل أخرى بسبب قلة تدفق الدم في الثدي.

6- التهاب الغدد الليمفاوية بشكل متكرر

كما يؤدي إلى التهابات شديدة ومتكررة في الغدد الليمفاوية، لأنه يضغط على منطقة الثدي لفترات طويلة، خاصة عند ارتدائه أيضًا أثناء فترات النوم، حيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى العديد من المشاكل الصحية الأخرى، بما في ذلك إصابة النساء بسرطان الثدي. على المدى الطويل، لأن التهاب الغدد الليمفاوية يؤدي إلى تكوين بعض المواد في الثدي، ومع تقلص الخلايا والأنسجة بالضغط عليها لفترات طويلة، وقلة الدورة الدموية، وكل ذلك يساعد في نمو الخلايا السرطانية.