التخطي إلى المحتوى

(رويترز) – ارتفعت الأسهم الأوروبية عند الفتح يوم الجمعة مدعومة بآمال التعافي الاقتصادي في الصين مدعومة بإعلان البنك المركزي عن مزيد من التحفيز، لكن مؤشر الأسهم في المنطقة يتجه صوب إنهاء الأسبوع على انخفاض وسط مخاوف من الركود.

قادت قطاعات التعدين والطاقة المكاسب ودفعت مؤشر الأسهم الأوروبية للصعود 0.8 في المئة. أدى هذا إلى خفض الخسائر الأسبوعية إلى أقل من واحد في المائة، فيما أصبح خامس انخفاض أسبوعي في ستة.

كشفت البيانات أن مبيعات التجزئة البريطانية قفزت بشكل غير متوقع في أبريل، لكن التوقعات بشأن إنفاق المستهلكين ظلت منخفضة بشدة.

وتراجعت أسهم السلع الفاخرة، مع تراجع Richemont بنسبة 10.5 في المائة.

لكن الشركة قالت إن الطلب الأمريكي القوي على مجوهراتها وساعاتها عزز صافي أرباح الشركة ومبيعاتها في الاثني عشر شهرًا حتى مارس.

(من إعداد مروة سلام للنشرة العربية – تحرير أيمن سعد مسلم)