التخطي إلى المحتوى

صعد لليوم الثالث على التوالي لكنه لا يزال متجهًا إلى أول خسارة أسبوعية له في ثلاثة أسابيع، وسط مخاوف بشأن التضخم وعمليات الإغلاق المرتبطة بالوباء في الصين وتأثيرها على النمو العالمي والطلب على الوقود.

سلط تقرير صادر عن وكالة الطاقة الدولية، الخميس، الضوء على عوامل متناقضة في السوق، مشيرًا إلى أن ارتفاع إنتاج النفط في الشرق الأوسط والولايات المتحدة وتباطؤ نمو الطلب من المتوقع أن يدروا عجزًا حادًا في الإمدادات، وسط اضطرابات الإمدادات الروسية.

من ناحية أخرى، صرحت بعض دول الاتحاد الأوروبي أنه قد يتعين على الاتحاد الأوروبي التفكير في تأخير الحظر النفطي الروسي إذا لم يتمكن من جعل المجر توافق على هذه الخطوة.

ارتفعت العقود الآجلة للنفط تسليم يوليو بنسبة 1.58٪ أو 1.70 إلى 109.15 دولارًا للبرميل في الساعة 0905 صباحًا بتوقيت مكة المكرمة، لكنها لا تزال منخفضة هذا الأسبوع بنحو 3٪.

كما ارتفعت العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم يونيو 1.34٪ أو بقيمة 1.42 دولار عند 107.55 دولار للبرميل.